الثلاثاء، 29 يونيو، 2010

أجازة مؤجلة

أجاااااااااازة

أخيرا وبعد ما يقرب من 3 سنوات
اسبوعين
اجازة من بابا واولادى والاقارب
و.....و........و.......
ايوه ومن المدونين
بس انتم حتوحشوتى
مانا لما اهرب من كل مسئولياتى اهرب عندكم
ولما افرح ... أفرح معاكم
ولما أحزن .... أجرى عليكم
حلفتكم بكل الغاليين تدعوا اقضى وقت جميل

وده ايميل عجبنى
اهديه لكل انسان رجل وامراة
مش للحريمات بس

سئل ذات مرة عالم رياضيات عن المرأة.. فأجاب

ذات (خــــلـــــق ) فهي إذاً تســـــــاوي = 1

وإذا كانت المرأة

ذات (جمـــــال) فأضف إلى الواحد صفراً = 10

وإذا كانت المرأة

ذات(مـــال) أيضاً فأضف صفراً آخـــــــــر = 100

وإذا كانت المرأة

ذات(حسـب ونسـب) فأضف صفراً آخـــــر = 1000

فإذا ذهب الواحــد (الخلق)...

لم يبق إلا الأصفار... إذا فهي (لاشيء)!!!









الخميس، 24 يونيو، 2010

عظمة الرجل وجمال اصحاب التدوين


اعلم اننا جميعا مدونين ومدونات تربطنا صلات لم اتمكن من تحديد نوعها ولكن بالتاكيد نشعر اننا نعرف بعضنا ... نشعر اننا قريبين للبعض
.............
ولنبدأ القصة
احتجت الى موضوع يتعلق بمدرسة ابنى
وعرفت ان الطريق اليه من الممكن ان يكون عند
د. توكل مسعود
صاحب مدونة بلا وطن
http://belawa6an.blogspot.com/
وترددت محرجة ان اطلبه بعد ان حصلت على رقمه من الدليل وشجعنى
اولا : معاملة الاستاذ /هانى حامد صاحب مدونة نط فى الكوز
http://notyagen.blogspot.com/
وكم الخدمات التى قدمها لى دون ان نلتقى حتى الان

ثانيا : اهمية الموضوع بالنسبة لابنى وامام مصلحة الصغير يهون الحرج
.
اتصلت بمعمله .... رجوت الممرضة ان يتصل بى اذا اتسع وقته.
اتصل بى مباشرة قبل ان يعرف من انا
وعندما عرف اننى القدر رحب بى وازال كل حرجى
...................
اخبرته ما اريد وكأنى أعرفه جيدا ..
وكان ان حدد لى موعدا بفيلته فى نفس اليوم
..
ذهبت بصحبة ابناى مترددة
حاولت ان اخبره ما اريد بدون الدخول
رفض الرجل بكل شهامة
كان مضيافا
كريما
متعاونا
محدثا لبقا
ودودا مع ابناى الصغير والكبير
ونادى الطبيب الكبير كريمته اسراء التى كتبت معه فى المدونة لتسلم علينا
فتاة تشع رقة وجمال
تمتلك نفس مقومات الوالد من اللباقة والذكاء

خرجت سعيدة من لقائى بهم
كان نفس انطباع ابنى الكبير عنهم
...............

اكتب اولا : لاقدم اليه شكرى الجزيل
ثانيا : لأتساءل هل فعلا
نحن المدونون
تربطنا اواصر قوية الى هذا الحد

أم هى عظمة وتواضع رجل مضياف
أم كلاهما معا
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



الاثنين، 14 يونيو، 2010

خالد سعيد



خالد سعيد
قتل بركلات
امين شرطة سيدى جابر
ماذا فعل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اين الامن والامان لاولادنا
ماهو الهدف من قانون الطوارئ
ماذا يتصور الظابط والامين نفسه
خلاص
اصبح هو القاضى والجلاد
وطبعا لا شهود
ومن يجرؤ
ستكون نهايته اسوأ
اما تقارير الطب الشرعى
جاهزة بافندم
.................
اين انت ايها الوزير
لماذا تتستر على عمليات التعذيب للمواطنين تعساء الحظ الذين تقودهم الظروف التعيسة للوقوف امام اولادك من الظباط والعساكر
...............
مهما كانت تهمتك ايها الشاب
فابدا لا تستحق تلك النهاية
عزائى لاسرتك التى لا اعرفها
عزائى لملايين الشباب الذى يبحث عن الامان

الأحد، 6 يونيو، 2010

صراع القلب والعقل


حينما يصطدم العقل والقلب
حينما يبدأ الصراع بينهما
كيف نتصرف ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ولمن نستسلم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عاشت سنوات عمرها تعترك الحياة ...أو الحقيقة تعتركها الحياة
عاشت تؤمن بنبض القلب وتضعف امامه
وما ذنبها فى هذا الخافق بين ضلوعها
اليس الله هو من وهبها اياه

.............................
عاشت ايام ضاحكة سعيدة بنبض القلب وحلاوة المشاعر
واخرى حزينة مريرة تلعن القلب وتكفر بالحب وتجلد بسياط العقل
وايام اخرى تقاوم لتحيا وحيدة يملؤها الحذر من كل من تسول له نفسه الاقتراب

ولكن
وااااااااااااااااه من لكن
تلتقى به
وربما لفارق السن لم تتسلح جيدا
ربما كان ابعد ما يكون عن خيالها لذا لم تشهر فى وجهه معداتها الجاهزة فى المقاومة وفى الفرار الذى تجيده
ربما وجدت فيه مالم تجده فى كل الرجال

.........................
وتقع فى المحظور
وتجد نفسها غارقة فى حبه
كيف استطاع ان يحتويها
كيف تسنى له ان يتفهم عذاب ايامها
كيف استطاع ان يحول ايامها الى سعادة
كيف نجح فى بعث الامل بداخلها من جديد


واحتوى كلاهما الاخر يشاركه .. يسعده ويدفعه للامام
وأه من لكن كما قالها المرحوم عبد الوهاب مطاوع
فرق السن بين الاثنين
انها تكبره بسنوات
انها عاشت تجربة زواج فاشلة
وهو لم يتزوج بعد
ولكنه الوحيد الذى حرك كيانها
الوحيد الذى تسلل الى قلبها

وهى ايضا الوحيدة من نساء العالم التى حركت مشاعره وتمناها زوجة وحبيبة
....................
ونشأ صراع العقل والقلب
العقل الذى يحذر من الظروف والمجتمع
العقل الذى يدرك ان دوام الحال من المحال
العقل الذى يخشى ردود افعال الاسرتين
وما بين صرخات القلب وتوسلاته ان اتركونى اعيش الفرحة حتى لو كانت ايام معدودة
لاتوئدوا نبضاتى بعد ان احياها الله من جديد
وبين هدوء العقل وصوته القوى الحازم ينادى
فوقى قبل فوات الأوان
قبل ان تتحول السعادة الى شقاء
الحب : علاقة بين اثنين
والجواز : علاقة بين عائلتين
الحب : سر جميل يغطيه الأحباب
والجواز : زفة وحديث للمجتمع كله
...............................
ما بين القلب والعقل صراع لا ينتهى
...................
ترى أيهما يجب ان ينتصر
تعيش اياما من السعادة ربما لن تعود لها ابدا .. متحملة كل تبعاتها
تفترق عن الحبيب تلبية لصوت العقل متحملة مرارة الفراق وقسوته
أجيبوووووووووونى